منذ شهر
  • مرحلة مابعد الولادة
لقد أعفيتك مني و قررت أن أكون ضيف عابر في حياتك. لن أطرق أبواب ديارك. وأعفيتك من إهتمامي فـ حتى إن يوما كنت مهتمه بتفاصيل يومك وأشتاق لمحادثتك ومشاركتك أثقالك وهمومك. لن أبادر بالسؤال ولن أفرض نفسي عليك. أعفيتك أيضا من الملامة . ولن أعاتبك على تصرفاتك التي تؤذيني ولن أضع امالاً كبيرة عليك سأبدو أمامك شخص في غاية الهدوء أعفيتك من الضغط فـ لم يعد أسمك هو الأول في صفحة محادثتنا ولم أعد أهرول لك لتحميني وتطمأنني حين تغر"س الدنيا مخا"لبها في قلبي.. أعفيتك مني بهدوء تام .. أعفيتك وانا في أمس الحاجة إليك .. لكنها التفاصيل الصغيرة التي توهمت إنها لن تؤثر في علاقتنا.. بلغت حدود السماء..!!

1 تعليقات

العضوة: 474715 , منذ شهر

حببببببببيت 🫠